يذكر التاريخ أن الأرض البالغة مساحتها 4.84 فدانًا والتي شيد فوقها المتحف إلى الآن كانت ملكًا لراجا سيد علوي الذي أهداها بدوره إلى أخيه الصغير سيد سالم بن سيد محمد الجعفري والذي كان أحد كبار وزراء الملك.

وبحلول نهاية القرن 19 بنى سيد سالم هناك منزله وأقام فيه مع أسرته حتى تم بيعه إلى حكومة الولاية مباشرةً بعد التوقيع على معاهدة بانكوك في عام 1909. ومنذ ذلك الحين أصبح المبنى مقر الإقامة الرسمي لمستشاريّ الدولة البريطانيين، فأقام به أول مستشار بريطاني السيد ميدو فروست (Meadow Frost) ومن خلفه من المستشارين البريطانيين حتى الحرب العالمية الثانية التي اندلعت في عام 1941. بدءًا من عام 1941 إلى عام 1943 وقع هذا المبنى تحت يد إدارة القوات المسلحة اليابانية في حين استولت عليه الحكومة العسكرية التايلندية في الفترة ما بين عام 1943 وحتى عام 1945.

بعد استقلال ماليزيا أصبح هذا المبنى مقر الإقامة الرسمي لرئيس وزراء ولاية برليس. واشتهر باسم "روماه تيتامو" (أو "منزل الضيوف") بعد أن تركه رئيس الوزراء السيد داتو جعفر حسن في أوائل الثمانينات من القرن العشرين. وفي عام 1991، تم هدم المبنى لإفساح المجال لبناء المتحف الوطني الحالي ولكن مع الإبقاء على نفس هيكل المبنى السابق. جديرٌ بالذكر أن "كومبلكس واريسان نيجيري" (أو "مجمع التراث الوطني") يقع داخل حرم المتحف الوطني.

الوصول الى هنا

الطريق برًا
إذا كنت في مدينة كانجار، اسلك طريق كولام باتجاه الشرق، حتى تصل إلى طريق تون عبد الرزاق، حيث يقع المتحف بالقرب من تقاطع الطرق هناك. وتعتبر مستشفى كانجار من بين أهم المعالم الرئيسية القريبة من المتحف.

بمن يتم الاتصال

لمزيد من المعلومات

الهاتف : +604-977 0027

Tourism Malaysia Perlis Office

الهاتف : +604-978 1235/ 1213

Related Brochure

View all brochure