الصحة والسلامة

الجفاف وسفعة الشمس


تتميز البلاد بسطوع الشمس بقوة على مدار العام في أنحاء البلاد، لذا لابد من استخدام أدوات العناية المناسبة باستمرار لحماية البشرة من سفعة الشمس. ويواجه المسافرون غير المهيأين مشكلتين شائعتين ألا وهما الجفاف وفقدان الأملاح نتيجة للتعرق، وللتغلب عليهما، يجب أن يتناول المسافرون الكثير من السوائل لتعويض ما فقدته أجسادهم من أملاح. تأكد عند حزم أمتعتك من إحضار الملابس التي تتناسب مع المناخ الدافئ الرطب.

البعوض


يتسبب الجو دائم الرطوبة في ظهور البعوض طوال العام، ومن المعروف أن البعوض يقوم بنقل ثلاثة أمراض معروفة وهي: الملاريا وحمى الضنك وفيروس التهاب الدماغ الياباني "B". لطرد البعوض والقراد والحشرات المفصلية الأخرى. قم بوضع طارد الحشرات المحتوي على رذاذ "DEET" (وهو ثُنائيُّ إيثيل طُولْواميد الذي يعد دواءً مُنَفِّر للمَفْصِليات) على الجلد أو الملابس.

يعد خطر إصابة معظم السياح الذين يقومون بزيارة شبه الجزيرة الماليزية بالملاريا ضعيف للغاية، وهناك خطر لا يكاد يُذكر للإصابة في كوالالمبور وبينانج والمدن الكبرى الأخرى، إلا أننا ننبه على وجود خطر الإصابة بالملاريا في منطقة شرق ماليزيا طوال العام. وحتى في مناطق شرق ماليزيا، ينحصر خطر الإصابة بالملاريا على الغالب قبالة السهول الساحلية وبالقرب من المناطق الحدودية. ومما لا شك فيه أن الوقاية الصحية هي أفضل نصيحة يمكن تقديمها للسياح الذين يقومون بزيارة ولايتي صباح وساراواك.

الحمى الصفراء


لا يوجد أي خطر للإصابة بالحمى الصفراء في ماليزيا، وإذا كنت قادمًا من دول أمريكا الجنوبية أو بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى؛ فيجب تقديم شهادة تفيد بالتطعيم ضدّ الحمى الصفراء حتى تتمكن من دخول البلاد.

الطعام


ليس هناك ما يدعو للقلق بشأن الأغذية إذ إن مستوى سلامة الأغذية مرتفع في مختلف أنحاء البلاد، ولكن يجب أن تحرص على سلامة الطعام الذي تأكله ونظافة المياه التي تشربها. ويجب أن تتأكد من سلامة الغذاء الذي تبتاعه من الباعة الجائلين. لا تشرب إلا المياه المعبأة في زجاجات أو المياه المغلية أو المشروبات الغازية (الفوارة) المعبأة في زجاجات أو علب معدنية، وتجنب قدر الإمكان الشرب من ماء الصنبور أو ثلاجات المشروبات الغازية غير المعبأة أو مكعبات الثلج. ولا تنس أن تصطحب معك أقراص اليود وفلاتر المياه المحمولة لتنقية المياه حال عدم توفر المياه المعبأة في زجاجات. ولا تنس أيضًا أن تغسل يديك بصفة متكررة بالماء والصابون. كإجراء وقائي إضافي، يمكنك أن تحضر معك الأدوية المضادة للإسهال والمضادات الحيوية التي وصفها طبيبك حتى تعالج نفسك من الإسهال سواء أكانت درجة الإصابة به خفيفة ومعتدلة أو شديدة.

التطعيمات


التطعيمات الموصى بها: شلل الأطفال (جرعة الأطفال) والتيتانوس (جرعة الأطفال) والتيفود (من الأمراض المنتقلة عن طريق الأغذية والمشروبات) والالتهاب الكبدي الوبائي "A" (من الأمراض المنتقلة عن طريق الأغذية والمشروبات).

أما من يفضلون المغامرة خارج المدن، فنوصيهم أن يأخذوا تطعيمات أخرى ضد: الالتهاب الكبدي الوبائي "B" وفيروس التهاب الدماغ الياباني "B" والسل والتهاب السحايا. أما زوار ولايتي صباح وساراواك فنوصيهم بشدة بأن يطبقوا طرق الوقاية من الملاريا.